9 سبتمبر، 2010

إنه الوهم الأكبر



 

حين تشعر باقتراب روحيكما فابتعد....


حين تسمع خفقات قلبك لحظة لقائه فلتمسك علي قلبك....

تجنب أن تقع عينيك في عينيه أو أن تلمس يدك سراب روحه...


إذا شعرت بروحه تتخلل بين جبنات روحك ، فابتعد....


وإن بدأ بسرد كلماته المعسولة فلا تصدقه ، إنه الخداع....


وإن حدثك قلبك بأنه يريده فأبعده عن ذاتك ولا تعطه المساحة لأن يناقشك....


إن هيأ لك توحد افكاركما ، إنها الصدفة !!


وإن هيأ لروحك أنها تشعر بأنفاسه ، إنه الخيال !!

وإن شعرت بطيفه لا يفارقك ، إنه الجنون !!


إن خدعك بأنه مختلف ستكتشف أنه الأبشع !!



يا هذا....إنه الخطر الذي سيؤدي بك إلي دنيا الأرواح المفقودة....


صن قلبك يا رفيق وإن سبق وجرح ، فلتحافظ علي ما تبقي...
إنه الأغلي


ولتحمده سبحانه لنعمة العقل ولتتجنب الإيقاع بقلبك...
 
فقط فلتفكر بعقلك ومن ثم سيجد القلب طريقه....
الحمد لك يا رحيم :(

هناك 6 تعليقات:

  1. جميل ان يحكم الانسان عقله في اخيار الحب ولكن القلب له نصيب الاسد في الحب فان غلب حب العقل على حب القلب ، اعتقد ان هذا الحب لن يدوم طويلا .. وسيبحث القلب عن حب جديد في يوم ما ..
    تسلم الايادي
    تحياتي

    ردحذف
  2. مؤمنة أنا تماما بأن الحب ليس للعقل صلة به...هذه مرتي الأولى التي أكتب فيها لأحفز عقلي للتدخل :)
    لكن بعد صدمة يمكن أن نخط سطورا تلوم قلوبنا لأنها أحبت...
    نورتيني :)

    ردحذف
  3. حوار رائع بين القلب والعقل...بين الوهم والواقع

    تسلم ايدك

    ردحذف
  4. هكذا هو من يقع في الحب...دائما يعيش في جدال عقله وقلبه :)

    ميرسي يا قمر...تسلمي

    ردحذف
  5. بحاول اعلق علي اخر بوستين مش عارفه..تقريبا في مشكلة جربى تكتبى تعليق وردى عليا...علشان اعرف المشكلة عندك ولا عندى

    ردحذف
  6. حبيبتي أنا كتبت هناك والكومنت ظهر :)
    مش عارفة بقه المشكلة فين...معلش جربي تاني يمكن كانت ساعة شيطان للمدونة ولا حاجة :))

    ردحذف